Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

 

تتلاحق خطى التسارع في التطوير واستثمار القدرات في المملكة العربية السعودية برؤية ثاقبة وبعد نظر استراتيجي منذ إطلاق رؤية 2030 ، ويعد برنامج تنمية القدرات البشرية أحد أهم برامج رؤية 2030 التنفيذية والتي تمكن الجهات ذات العلاقة إلى استثمار الطاقات وأن يمتلك المواطن قدراتٍ تمكنه من المنافسة عالمياً من خلال توفير معارف وخبرات نوعية للمتميزين في المجالات ذات الأولوية، ومن هذا المنطلق تسعى جامعة الملك سعود من خلال برامجها للدراسات العليا وتفعيل مكتسباتها الأكاديمية والبحثية إلى تقديم برامج نوعية للمتميزين في مجالات ذات أولوية في المجتمع تغطي نطاقات الهندسة والعلوم والطاقة وصحة الإنسان وتقنية المعلومات والبناء والتشييد والنقل والزراعة والبيئة والكائنات الحية والإعلام واللغات والعلاقات العامة والرياضة والقانون والإدارة والمال والأعمال والعلوم الشرعية والاجتماعية والإنسانية.

ومواكبةً لزيادة الطلب المجتمعي على برامج الدراسات العليا وتلبية لحاجة سوق العمل المتغير محليا وعالميا وفقاً للرؤى التطويرية لمملكتنا الغالية؛ فقد اتخذت عمادة الدراسات العليا العديد من التدابير والإجراءات التطويرية الأكاديمية والإدارية والفنية؛ لضمان تحقيق أعلى مستويات الجودة في استحداث برامج دراسات العليا تتوافق مع متطلبات سوق العمل، واستقطاب أفضل العناصر الطلابية للالتحاق بها ومتابعة شؤونهم الأكاديمية حتى تخرجهم واستمرار التواصل معهم وتحقيق رغبات الجهات ذات العلاقة.

 

عميد الدراسات العليا

هشام بن عبدالعزيز الهدلق